جامعة فهد بن سلطان تحتفل بإسبوع الحاسب بالتوازي مع الأسبوع العالمي لتعليم علم الحاسب

جامعة فهد بن سلطان تحتفل بإسبوع الحاسب بالتوازي مع الأسبوع العالمي لتعليم علم الحاسبإحتفلت كلية الحاسب (طلاب وطالبات) في الجامعة بالتعاون مع فرع جمعية تقنية المعلومات لطلبة الجامعة ونادي البرمجة فيها بإسبوع الحاسب خلال الفترة 9-15/12/2015 م وذلك من أجل رفع مستوى الوعي في مجتمع الجامعة وطلبة المرحلة الثانوية في مدينة تبوك حول حقل الحوسبة بشكل عام وعلم الحاسب بشكل خاص. ويتم الإحتفال بهذا الحدث العالمي بدعم من شركات هامة في عالم صناعة الحاسب نذكر منها مايكروسوفت وفايسبوك وتويتر وياهو.     

وفي عالم الإقتصاد اليوم، فإن أعداد الوظائف في مجال الحاسب تزيد عن عدد الخريجين. ففي الولايات المتحدة مثلاً وفي العام 2014 هناك ما يزيد عن 689،604  وظيفة في مجال الحاسب يقابلها 0175،38 خريج فقط مما سيؤثر على حاجة المملكة والدول العربية للخريجين في مجال الحوسبة.

وقد تخلل الحفل عدد من الأنشطة التعليمية التفاعلية التي لاقت استحسان الطلبة وأعضاء هيئة التدريس. ومن ضمن هذه الأنشطة عرض استمر لمدة يومين من الأعمال ذات الصلة بعلوم وهندسة الحاسب وكذلك مشاريع السنة الأخيرة للطلبة الخريجين. 

كما تضمن أسبوع الحاسب ساعتين من نشاط "ساعة من البرمجة" الذي أعد خصيصاً لمجتمع تبوك وطلبة الثانوية العامة لبعض الثانويات فيها والذي أقيم بشكل يومي في مختبرات الإنترنت في الجامعة. والجدير بالذكر أن نشاط ساعة من البرمجة هو مناسبة عالمية كانت قد بدأتها منظمة  Code.org.  الغير ربحية بالتعاون مع أكثر من 100 شركة عريقة كمايكروسوفت وفايسبوك وتويتر وياهو بغرض تعريف الطلبة على البرمجة وتدريبهم على فك رموزها وتبيان أن علم الحاسب هو في متناول الجميع،" كما قال هادي بتروجي مؤسس ومدير أعمال شركة Code.org. والذي أستتبع ذلك بالقول بأن "أكثر من مائة مليون طالب وطالبة من كل أنحاء العالم قد شارك حتى الآن بنشاط  ساعة من البرمجة. فالطلب على تعليم الحاسب في القرن ال 21 سيتجاوز كل الحدود." بالإضافة إلى ذلك ما جاء على الصفحة اللإكترونية  للشركة بأن "الهدف من نشاط  ساعة من البرمجة ليس لتعليم أي كان أن يصبح خصيصاً في علم الحاسب في غضون ساعة من الزمن، بل أن ساعة واحدة من الزمن تكفي لأن يتعلم المرء بأن علم الحاسب هو متعة وإبداع متوافر لكافة الأعمار والطلاب والطالبات من مختلف الخلفيات."

والجدير بالذكر بأن نشاط  ساعة من البرمجة قد  صمم على شكل ألعاب تتوافر على كافة أجهزة الحاسوب من محمول وثابت ولوحات الكترونية وأجهزة هاتف ذكي بأربعين لغة مختلفة. وفي العام الفائت شارك أكثر من 150 مليون طالب وطالبة من كل أنحاء العالم بهذه المناسبة. وهذا العام تشارك الجامعة مع أكثر من 200,000 منظمة حول العالم بتقديم نشاط ساعة من البرمجة لمجتمعها.

وقد أختتم أسبوع الحاسب بحفل أقيم يوم الثلاثاء 15/12/2015 م بحضور إدارة الجامعة وأعضاء هيئة التدريس والطلاب والطالبات.

ألبوم الصور