الجمعة, أيار 25, 2018

الهندسة الكهربائية الحديثة هي مجال واسع ومتنوع الذي ينافس جميع التخصصات الهندسية في تأثيره على المجتمع. الدور المتنامي للهندسة الكهربائية في مجتمع اليوم يعكس تنوع ونطاق هذه المهنة المثيرة. فرص العمل المحلية وكذلك الإقليمية المتاحة الآن للمهندسين الكهربائية تشمل شركات الاتصالات؛ شركات الأجهزة؛ مكاتب استشارية؛ تصميم وتنفيذ النظم الإلكترونية؛ صناعة الطاقة الكهربائية؛ شركات المعدات الطبية الحيوية؛ البث الإذاعي والتلفزيوني؛ التحكم والتصنيع؛ توليد الطاقة الكهربائية ونقلها وتوزيعها؛ وشركات الأتمتة الصناعية.

وتلتزم إدارة الهندسة الكهربائية بتزويد طلابها بمهارات ومعرفة مجدية ومحدثة التي تسمح لهم بالحصول على المهن الهندسية الناجحة وجعل آثار عميقة في مكان عملهم. مع وضع هذه الأهداف في الاعتبار، تم تصميم برنامج الهندسة الكهربائية بتعزيز أفضل الممارسات والمهارات المعاصرة بما يتماشى مع فرص العمل لمهندسي الكهرباء في المقام الأول في تبوك ومنطقة الخليج.

ونتيجة لذلك، فإن خريجي قسم الهندسة الكهربائية مستعدون للاستفادة من العديد من فرص العمل داخل محافظة تبوك، وفي الأسواق السعودية والخليجية المتنامية.