fbpx
الخميس, تشرين2/نوفمبر 26, 2020

1987

برعاية كريمة من جامعة فهد بن سلطان ينطلق اليوم الأحد الموافق 8/3/1442 المؤتمر الخامس للتعليم الإلكتروني رؤية جديدة في مواجهة التحديات والأزمات المعاصرة لمدة ثلاثة أيام حتى يوم الثلاثاء الموافق 10/3/1442عن بعد وبالتعاون مع المنفذ الرئيسي دار الابداع للنشروالتوزيع  بمجمهورية مصر العربية برعاية  الاستاذ الدكتور خالد النامي المستشار الثقافي للمملكة العربية السعودية بجمهورية مصرالعربية والأستاذ الدكتور طارق شوقي وزيرالتربية  والتعليم والتعليم الفني بجمهورية مصر العربية حيث يرأس المؤتمر الأستاذ الدكتور أمين أبو بكر وسيتطرق المؤتمر خلال انعاقدة لعدة محاور من أهمها المحور الرئيسي التعليم الإلكتروني رؤية جديدة في مواجهة التحديات والأزمات المعاصرة ثم المحاورالفرعية وهي  : 

1- التوسع في نطاق التعليم  عن بعد الحلول والمعوقات 

2- التطور المقترح للتعليم الإلكتروني في  الوطن  العربي  لمواجهة  الازمات  

3-  خصائص ومزايا التعليم الإلكتروني 

4- التجارب العالمية والمحلية في التعليم الإلكتروني 

5-  التحول الرقمي في التعليم الجامعي 

6-  أدورا ومهمات المعلم في  ظل حتمية  التعليم  الإلكتروني 

7-  الجودة في التعليم الإلكتروني 

8-  التعليم الإلكتروني  لذوي الاحتياجات الخاصة  

9- إدارة  التعليم الإلكتروني في  ظل  الأزمة 

10- التقويم الإلكتروني حتميته وصعوباته 

11- مستقبل التعليم الإلكتروني في ضوء رؤية  2030 

اما الفئات المستهدفه من المؤتمر : فقد  بين رئيس المؤتمر بأنها تركز على الباحثون وطلاب وطالبات الجامعات وأعضاء هيئة التدريس والمعلمون والمعلمات والمشرفون والمشرفات ومديرو المدارس والقادة  التعليميين ويهدف  المؤتمر إلى  

1- توضيح أهمية التعليم الإلكتروني في مراحل التعليم المختلفة. 

2- تعزيز مهام الاختبارات الألكترونية وإنشاء مهام جديدة لقياس مهارات وآداء الطلاب . 

وغيرها من  الاهداف  التي  يسعى المؤتمر  لتحقيقها  وتزيد  عن  (12)  هدفا  تربويا  تعليميا وقد  اكد  مدير  جامعة  فهد  بن  سلطان  الدكتور محمد  اللحيدان مثل  أهمية  هذه  اللقاءات مع  المجتمع  الخارجي   والاستفادة من  التجارب  العلمية  التي  تنهض  بالتعليم  الإلكتروني وقد  حرصت  جامعة  فهد  بن  سلطان على  عقد  الشراكات   التي  تسعى من  خلالها  خدمة  التعليم   وتحسين  مخرجاته  ومازالت  الجامعة  تطمح  لمزيد  من الشراكات إيمانا منها بأهمية تفاعل الجامعة مع البيئة الخارجية والمشاركة في حل الصعوبات التي تواجه التعليم كما  في جائحة  كورونا ،  وهناك  المشاركات   التي  سوف  ترى  النور  قريبا  بما  يخدم   التعليم  والرقي  به .

ويشارك الدكتور عبدالعزيز الحماد الأستاذ المساعد بجامعة فهد بن سلطان بورقة عمل حول محورالتوسع في التعليم الإلكتروني عن بعد الاحتياجات والمعوقات وهناك ايضا مشاركة من اعضاء وزارة التعليم الاستاذ صالح  الأسمري ( واقع دور المعلمين في افعيل نظام إدارة التعليم الإلكتروني ) والأستاذة  عزة سالم الجهني في تطبيقات تفاعلية في التعليم عن بعد والاستاذة نرجس سالم الرحيلي  بالنظرية التوسعية والاستاذة صفية الأعجم بورقة متطلبات التعليم الإلكتروني للطلبة الموهوبين.